شبكة حصاة قحطان
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدى
سنتشرف بتسجيلك
شكرا

ادارة المنتدى

شبكة حصاة قحطان

لقبائل ال عليان والجحادر وقحطان
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 شعراء الهجاء إذا امتدحو قوم فقد أصابوا وذلك لما يكون عليه من مصداقية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فيصل عبدالله العلياني
الأداره
الأداره
avatar

الدولة : السعودية
تاريخ التسجيل : 24/07/2010
عدد المساهمات : 1601

مُساهمةموضوع: شعراء الهجاء إذا امتدحو قوم فقد أصابوا وذلك لما يكون عليه من مصداقية    الإثنين فبراير 06, 2012 9:20 pm


بسم الله الرحمن الرحيم
هذه القصيدة تعتبر من نوادر القصائد في تلك الازمان وهي لحميدان الشويعر من السيايرة من
بني خالد ، الشاعر المشهور في نجد قالها في مدح أمير نجد المشهور ( عبدالله بن معمر )
لسبب أختلف فيه ، وهي تعتبر من الدرر الثمينة حيث تبين سطوة المعامرة على من رواغهم
وعلى استتاب الحكم لهم وعلى فروسيتهم وكرمهم والكثير من الاشياء الحميدة ، وبالمناسبة
فحميدان شاعر هجاء من الطراز الاول ( وقالت العرب قديما ً أن شعراء الهجاء إذا امتدحو قوم فقد
أصابوا وذلك لما يكون عليه من مصداقية في المدح خلاف مايكون جاري على لسانه من هجاء )
والقصيدة اليكم بها :

الأموال ترفع من ذراريه خانسه = والقل يهفي مارفع من مغارسه
الا ياولدي صفر الدنانير عندنا= تنطق شفاه من لياليك خارسه
وترفع رجال بالموازين سلمت = إلى نقص من يم الحصا عاد ناكسه
وكم ترفع الاموال من فرخ باشق = تعلى على حر ٍ بكفيه فارسه
بذا الوقت كثروا الوشاة وصوروا= تصوير مالا صار مني بطامسه
يقولون ما لاصار مني ولا جرى = شياطين ماتلقى به من توانسه
إلى زل مني كلمة ماعقلتها= إلى حاضر هذا لهذا ينادسه
بنوا فوقها اصحاب الوشايا واصبحت =لها وشمة زرقا وبالخد لاعسه
تعد الخنى عني ولاتنقل الثنا = كتاتيب سو من شمالي مراوسه
الى مات من نقالة الحكي واحد = الى ظاهر تسعين مما يجانسه
تموت الافاعي وسمها في نحورها = خلوا منازلهم من العز دارسه
بالناس من يوريك ريا ٍ صداقه= وهو آخذ ٍ سرك وماقلت بالسه
شاهدت بالحادي شياطين مذهب = محاريث سو أو نجوس مناجسه
انا قولوني كلمة ماعقلتها = ولاحطها بالي على الراي هاجسه
يقولون لي الشيخ الحنيفي هجيته = حاشا معاذ الله ماني بدانسه




إشارة ( يقصد حميدان بالشيخ الحنيفي امير نجد الكبير عبدالله بن معمر
ويلقب عبدالله بن معمر بالشيخ الحنيفي لان مقر حكمه في وادي حنيفة
وخاصة في العيينة وسدوس وهو من القاب المعامرة ومن عزاويهم راعي برقه ) .



ولانيب مجنون ولافي صرعه = بلى الله من هو قد بلاني بتاعسه
ما اذم شيخ ٍ ياقف الحكي دونه = ولا اذم قروم ٍ ترتكي في مجالسه
عن اتيان طرق الشين والحسد والردا = بعيد وذاك الوجه مانيب ضارسه
وهو مارث للجود والدين والهدى = بعيد عن افعال الردى أو مدانسه
ركوق لعين الراي مهوب خامل = بصير في بعض المحاكاة سايسه
فتى عن جميع اللي يدنس مجنب = حاشا فلا قلت الذي انت هاجسه
وقولك فلا يصفى إلى طاح طايح = وعينه لمثلك بالملاقاة عابسه
وقالوا هل الفضل الذي تاجد الثنا= ترى القول فيكم اليوم كثرت نقارسه
انا اقول يامقفي الى طاح طايح = ولا قوي بالمشاحا يعاكسه
فقلت لعيسى دن لي عيدهيه= لها قبل ذا العام عامين كانسه
سرت من ربى دار ابن سيار كنها = سبرتات حزم ٍ صارخات هجارسه
يحده الغيظان والرجم والشفا= الى الحرة العليا سقاها بطامسه
سرت بحرف الكاف والنون ساقها = غربية تحدا الصبا عن نسانسه
تجر هشيم العام عن كل تلعه = كما عش طير في ذرا الطلح داعسه
تقلب أحجار حزومها من محلها = جميع البطاحي يرتوي منه غارسه
لما تركب نيها فوق وسقها = وزهت دلها ماله جنيس ٍ يجانسه
كن اشتعال البرق بطبوق مزنها = سنا روشن عالي تلامع مقابسه
سرت تويلي الليل توحي رنينها= كما اطواب حرب ليلة الزحف راجسه
الى الجبل الرعن الذي ياجد الذرا= لمن خاف من أمر للاذهان عامسه
تطامس بلال القيظ شروى سفينه = من البحر يقعدها الصبا عن نسانسه
تفيض على دار وكار ٍ ومركب = وحكم نظيف ٍ مايصافي مناجسه
وتهدى لرفيع الثنا عبدالله الملا= عن صاحب العين حارسه
خذ العدل من كسرى ومن حاتم السخا = ومن احنف ٍ حلمه ومن عمر هاجسه
هزبر التلاقي واحش الطرق والحمى = وراعي جفان تجري القاع دانسه
وان قنصت شيخانها في حصونها= فهو فيه همات توامي عرامسه
بعيد مجال الراي ما يسمع الهذر = ولو جاه من اصفى جليس ٍ ملابسه
ذكر فيه فارس خصلتين امن الثنا= وزدت بثلاث واربع ٍ ثم خامسه
كريم على الاقفا وسمت ٍ وهيبه = وثوب الثنا عن جملة الناس لابسه
وان ادبحوا ركاب خيله عن القنا = وجن طفح ٍ في حنايا كرابسه
له سابق ٍ لاشافت الخيل مدبحه = فهي فيه عرجا للملابيس دايسه
صفي ٍ نقي ٍ مايرافق بخدعه= وذيب العشا يلقى العشا في مداوسه
وهو مثل شط النيل ماهوب نقعه = الى غط فيها والغ ٍ قيل ناجسه
ولك الله ماقولي بباغي وفاده= عندك ولا كفيك منها بيابسه
ولكن عذر ٍ من حكايا مناجس = رماني بها سلب ٍ تعاقب رسايسه
شيخنا واقبل عذر من جاك طايح = الى الله ثم اليك والكف يابسه
وانا طايح ٍ طيحة جدار مراوس = ردي العزا ماتوحي الا تكايسه
وانا زابن ٍ زبنة دربك امن الظما = وارد على الرقعي شفاياه يابسه
وانا طايح ٍ طيحة هزيل مقصر = عدته الرعايا خايف من فوارسه
( إلى طاح بنو وايل فانا طحت مثلهم = كما عامل عقب السنا يبس رايسه )
* إشارة ( يقصد حميدان هنا إنه رضخ اليه كما رضخوا اليه بنو وايل
الموجودين في نجد ذلك الزمان " ومعنى طاح عنده عند أهل نجد إي رضخ اليه )
وانا والذي نزل ( تبارك )و( هل أتى )= و ( طه ) و ( يس ) و ( الاعراف ) خامسه
والله إله البيت والحجر والصفا= وماشرف المسعى إلهي بدايسه
فلا قلت ماقالوا ولا اقول بالذي = جيبه نقي العرض بيض ٍ ملابسه
ولافاه من فاهي على الغير كلمه= حذا حب من احيا من الدين دارسه
وانا كنت للدين الحنيفي تابع = قولي ولفعلي فيه والحق آنسه
ان قبل عذري قبله الله في غد= وان وفره ماقاس الاجيال قايسه
وهو عزيز الدار عبدالله= أنيس وحيش ٍ لين كفي تخامسه
وصلوا على خير البرايا محمد =اعداد ماقرى القاري بعالي مدارسه


ويظهر هنا في القصيدة قوة وابهة شخصية ذلك الرجل الامير عبدالله بن معمر
الذي قال عنه بن عيسى القحطاني المؤرخ المشهور ( بأنه لايذكر عند أهل
نجد رجل حكم هذه البلاد مثله ولكنه مات بوباء مشهور فسبحان من لا يزول ملكه

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
شعراء الهجاء إذا امتدحو قوم فقد أصابوا وذلك لما يكون عليه من مصداقية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة حصاة قحطان :: المـجـــالــس التـاريخـيـه :: مجلس أخبار و تاريخ و أنساب وشعراء القبائل والاسر العربيه-
انتقل الى: