جيرة حقيب العاطفي والوصايات EAXXHcrX4AAPbjm?format=jpg&name=360x360
الــشـيـخ والله حــضــرة مـقـيـت لاقـــال
الــعــاطــفـي الـــجــحــدري تــعــرفــونـه
يكفي عن الف اشنابهم شيب وشبال
فـيـه الـنـعــاره والــصــطـاره نــمـونـه
الـمـتـعـب الــلــي يــتـعـب الـضـدبـفعال
والـمـفـتي الـمـقـحوم "قــفًـت ضـعـونـه
الـجـيـره الـلـي سـنـها حـقـيب يـارجـال
رغـــم الـعـنـاكب فـــي بـيـوت الـمـهونه
الـمـفـتي الـمـقحوم ,والـحـرب سـجـال
عـنـتـرتـسـنـتروالعماء فــــــي عــيــونــه
لاولــــــذي انــــــزل تـــبـــارك والأنـــفــال
الــــراس يــنـطـح والــذنــب فــيـه بــونـه
الــشـمـس مـايـمـكـن تـغـطـاًء بـغـربـال
ديـــــن الـيـسـوعـي جــثًـتـه يـحـرقـونـه
حــنــا هــــل الــجـيـره تــواريــخ ومــثـال
مــــــن يــطــعــن بــتـاريـخـنـا يــركـنـونـه
تــبـت يـديـنـه طـلـوحوبه عـلـى الـجـال
يالله عــســى إكــتـابـه عــذابـه وكــونـه
اجـيـال بــادت ثــم ســادت مــع اجـيـال
الله حــســيــبــه كـــلـــهــم يــطــلـبـونـه
مــايـمـتـثـل لــوبـالـمـثـل ردًة الـــشـــان
خـــطـــف الــنـظـرلـمـح الـبـصـرمـايـرونـه
يـوضي شـرر"وخطر خـطرعاطف وطـال
حــدًالــسـمـاء مــحـيـطـهـم تــعـلـمـونـه
والله لـــصـــيًـــرلــلــزلازيــل زلــــــــزال
دار"الــفـلـك دار"الــهــوى مــــع لـحـونـه
حـــنـــا"لـــهــا وهــوالــهـا"تـقـصـراحـبـال
الـمـفـتي الـمـقـحوم خــابـت إظـنـونـه
ثـــوب الـفـضـيله والـرذيـله لــه اسـمـال
غـــادرومــاكــروالــثــعــل تــــنـــكـــرونـــه
مــالـه ومـــال حـقـيـب والـسـيف قـتـال
حـــــدً الــســمـاء مـحـيـطـنـا مـايـجـونـه
دالـــــوب رجــعـه"راجـع إكــتــاب كــيــال
يـــــــوم الـجـحـادروالـضـعـن يــقـطـنـونـه
لـبـاًشـيـاطـيـن الــتــغـطـرس والـــهــوال
يـامـقـيت يــابـن صـلـيـم يـالـلي تـجـونه
وجـــــــه الـعـزيـزالـمـقـتدر"زاده وكــــــال
مــابـيـن كــــاف ونــــون بــأمــره يـكـونـه
حــــد الــسـمـاء هــامــة جـنـابـه ولازال
نـــذرن"فــلانــذرًي بـــــــذاري ضــعــونــه
حـاضـربـحـاضـريوفي الــكــيـل مــكــيـال
ونـــابـــن صـــالـــح مــانــصـالـح بـــدونــه
عاصي الشعراء
عبدالله بن فراج بن شويمي العلياني